بعض المصطلحات والتسميات الخاصة بنخلة التمر
الاستاذ عبد الباسط عودة ابراهيم

  نخلة التمر (phoenix dactylifera L .) شجرة مباركة عرفها العرب منذ القدم ، وورد ذكرها في تراثهم ، وكتبهم ، واشعارهم ، وامثالهم ، فهي شجرة العرب ، سيدة الشجر (عروس الواحات) قدمها دائما في الماء وراسها في السماء الخارقة ، كما سميت في بعض النصوص الاثرية شجرة الحياة (Tree of life) ، ويقدر العرب ثروة المزارع او الفلاح بعدد اشجار نخيل التمر في ارضه .
 لذا اهتموا بها لكونها تتميز بالقدرة على النمو والانتاج في البيئات الصحراوية والقاحلة ، وحتى في البيئات الغدقة ، كما لعبت دورا كبيرا في المحافظة على البيئة ومكافحة زحف الصحراء لما تتمتع به من قدرة على التأقلم مع تلك البيئات .
فجذورها تمتد وتنتشر في التربة عمودياً حتى تصل الى المناطق الرطبة التي حصل منها على احتياجاتها المائية ، وقد يصل ذلك الى 7 م ، وتمتد افقياً الى مسافة 10 م عن جذع النخلة .
 واوراقها (السعف) تكون مركبة ريشيه ، ووريقاتها (الخوص) مغطاة بطبقة شمعية تكون منطوية بشكل طولي من منتصفها مكونة ما يشبه الزورق ، ويكون قعرها مواجها للسماء وتسمى Induplicate لتقليل فقد الماء بالتبخر ـ النتح .
 اما ثغورها (stomata)فصغيرة الحجم غائرة وموزعة على الوريقات بشكل يقلل فقد الرطوبة حيث يكون عددها في السطح السفلي للوريقة اكثر منه في السطح العلوي.
 وتعد نخلة التمر اعظم شجرة منتجة للغذاء في المناطق الصحراوية حيث تسمى ثمارها فاكهة الصحراء ، وهي تنتشر في الواحات العربية وتمثل العامل الاساسي في التأقلم مع الظروف المناسبة لتوطين السكان واستدامة حياتهم فهي ( طعام الفقير وحلوى الغني وزاد المسافر والمغترب ولهذة الشجرة المباركة مصطلحات وتسميات تختلف عن الاشجار الاخرى ومن دولة الى اخرى ولكنها في النتيجة تعطي نفس المعنى والمفهوم ويمكن ان نبين ما استطعنا تحديدة من التسميات والمصطلحات .
 التال (التالة) : يطلق زراع النخل في وسط العراق هذا الاسم على الفسيل والفسيلة .
 التبلية : يطلق على الآلة اليدوية التي تستعمل للصعود الى رأس النخلة في وسط العراق ، الاسم البابلي (توبالو ) ، والاسم الفارسي (بروندة ) تعني الحبل ، في اللغة (المرقاة) ، وفي جنوبي العراق تسمى (فروندة) ، وفي ليبيا والجزائر ومصر (واصلة )، وفي الاحساء ، ونجد ، والبحرين (وكر ) ، وفي الحجاز (مربطة) ن وفي اليمن (المرقد).
 النخل : شجرة التمر واحدته نخلة ، ويطلق علية في البابلية (جشمارو ، Jishimmaru) ، وفي الارامية (دقلة ، Diqla).
 التمر : هي المرحلة النهائية لنضج الثمرة ويطلق عليها في البابلية (Suluppu ، سولبو) ، وفي السومرية (زولومما Zulumma ) وفي العبرية (تامارا Tamar) وفي الحبشة (تمرةTamart) وفي الهيروغليفية (بنر اوبنرت BNR BNRT ) وفي الهندية والفارسية (خرما).
 العرجون :الجمع ( العراجين Frui stalk) وهو ساق العذق او الحامل الزهدي او حامل العذق الثمري ، ويسمى عسقة والجمع ( عسق )او الطرسدة .
 التشطيب : التشطيب (checking) ضرر او عاهة فسلجية تظهر على الثمار في مرحلة الخلال على شكل خطوط افقية او طولية رفيعة ترابية اللون تظهر على سطح بشرة الثمرة عند ارتفاع الرطوبة او سقوط الامطار بغزارة .
 الذنب الاسود : (BLACK NOSE) هو ضرر يصيب الثمار بسبب كثرة الري ، وسقوط الامطار ، ووجود ندى الصباح ، وذلك في بداية مرحلة الخلال ، حيث تتشقق بشرة الثمرة في المنطقة القريبة من القمع ، ويعقبها جفاف وموت الطبقة التي تقع تحت البشرة المتشققة واسوداد لونها .
 الذنب الابيض : ابو خشيم ( الذنب البيض ، WHITE END ) وهو ضرر يؤدي الى جفاف نصف الثمرة القريب من القمع ، ويكون لونه ابيضا وهذا الضرر يجعل الثمار غير مرغوبة تجاريا ، وسببة هبوب الرياح الشمالية الجافة عند تحول الثمار من مرحلة الخلال الى مرحلة الرطب .
 السعفة : قاعدة الورقة (Petiole) وتسمى الكربة او (الكرنافة).
 التكريب :عملية ازالة الكرب (الكرانيف ) او اصول السعف ، ويطلق على اصول الكرب الباقي على جذع النخلة (الدقل : جمع دقلة ) ، ويسمى (الاكرة) .
 الراكوب : جمعها (رواكيب) وهو الفسيلة الهوائية المرتفعة عن الارض والملتصقة بجذع النخلة ، ولها عدة تسميات (طاعون ، والرادف ، والعاق ، والدمل).
 تقعيد النخل : ازالة الكرب من قواعد الفسائل المحيطة بأمهاتها ، وذلك لتسهيل تكوين الجذور وامتدادها داخل التربة .
 الطلع : جمع (طلعة ) وتطلق هذة التسمية على النورة الزهرية والغلاف المحيط بها ، وعادة تظهر الطلعة بلون اخضر ثم تبدأبالاسمرار ، وتتكون الطلعة من :
 1 ـ الجف : الغلاف المحيط بالنورة الزهرية ، ويكون جلديا متينا مستدق الحواف مغشى بخملة محمرة ، وسطحة الداخلي املس لونة اصفر ، واذ قط افقيا يكون عدسي الشكل ، ويسمى ( الكافور ، والهراء ، والقيقاء ، والسابياء).
 2 ـ الطلع : وهو ما في داخل الغلاف (الجف ) من الازهار والشماريخ البيضء اللون اي النورة الزهرية الكاملة ، ويسمى (الاغريض ، او الوليع) وتكون الطلعة الذكرية اقصر او اعرض من الطلعة الانثوية .
 الشمراخ : الجمع ( الشماريخ ) وهو عود رفيع جزءة العلوي املس مستقيم ، وجزءة السفلي متعرج تجلس علية الازهار ، والاثمار ، وهو حامل الازهار والثمار ، ويسمى (الشمروخ ، والاثكال ، والاثكول ، والعثكال ، والعثكول).
 العذق : الجمع (عذوق) ويطلق على الحمل الثمري الكامل (مجموعة الشماريخ) ويسمى القنو (الجمع : القنا ) ، المطو (الجمع : المطا) ، والكباسة (الجمع : الكبائس) ويسمى في شط العرب عثق (الجمع : عثوق ) ، وفي مصر سباطة (الجمع : سباطات ) وفي جنوب اليمن الخيلة (الجمع : الخيل ) .
 القمع : هو بقايا الكم (perianth) اليابس المتصلب الذي يوصل الثمرة بالشمراخ ، ويطلق القمع او الكم على بقايا الكأس والتويج ، يسمى في العراق ـ الاحساء ( عنق ) وفي مصر (قمع ) وفي السعودية ـ الاحساء (ثفراق) وفي ليبيا (منقار ، وسدادة ، ونفلة) وفي تونس (قونت) المغرب (نباتة ) وفي اليمن ـ حضرموت (قعنوب) وفي عمان ـ مسقط (ثفروق ، قمع ).
 النواة : الجمع (نوى ) وتسمى البذرة ، العجمة ، والجمع ( بذور ، عجم ) وتسمى في العراق ـ البصرة ، السعودية ـ نجد (فصمة ، والجمع فصم ) وفي العراق بغداد ، السعودية ـ الاحساء ، وليبيا ( نواية ، والجمع نواة) وفي عمان ، واليمن (عجمة ) وفي المغرب (علفة ، عظم ) وفي مصر (نواة ، وشرى ).

مراحل تطور الثمرة

 1 ـ الحبابوك : وهي مرحلة الثمار العاقدة الصغيرة ، وتكون ذات لون كريمي بخطوط افقية خضراء تمتد من 5 ـ 4 اسابيع بعد التلقيح ، سماها العرب (حصلة ، جدالة ) ، والجمع (حصل ، او جدال) ، والمغرد ، وفي العراق ـ البصرة (حبابوك) ، وفي السعودية ـ الاحساء (حبمبو ) ـ وفي الحجاز ( سدي ) .
 2 ـ الجمري : هي المرحلة الثانية لنمو الثمرة ، ويكون لونها اخضر ، عفصة المذاق تسمى بالعربية (بلحة ، وسيابة ، وبغوة ) والجمع (بلح ، وسياب ، وبغو) وفي العراق منطقة شط العرب كمري ( جمري ) وفي بغدد (خلال الطوش ) وفي البحرين ، وعمان ، والاحساء ( خلال ) وفي السعودية الحجز ( بلح )وفي اليمن ( نقص ) وفي ليبيا ( غمق ، غمك) وفي تونس ( اغمك ) وفي السودان ( دفيق ) .
 3 ـ الخلال : مرحلة تلون الثمرة باللون الاخضر او الاحمر او الاشقر وتسمى بالعربية ( بر ، زهون ، لون )وفي العراق ـ شط العرب (خلال ) وفي السعودية ـ الاحساء ونجد (بسر ) وفي الحجاز (زهو ) وفي اليمن (فضا ) وفي مصر (بلح بسر ) وفي السودان (صفوري ) وفي ليبيا ( صفر ) وفي تونس والمغرب والجزائر (بلح او بسر ) .
 4 ـ الرطب : وهي مرحلة نضج الثمار ، وتحولها من الخلال الى الارطاب الذي يظهر على شكل نقط طرية في طرف الثمرة ، في اغلب مناطق زراعة النخيل يسمى (رطب) وفي اليمن (وسم ) للرطب المناصف ( وقرة ) للرطب الكامل .
 5 ـ التمر : مرحلة النضج النهائي ، ويسمى (تمر) في معظم المناطق العربية ، وفي مصر (بلح) وفي عمان (سلح) وفي المغرب (ابلوح) والتسمية المفضلة لمراحل تطور الثمرة (حصل ، وبلح ، وبسر ، ورطب ، وتمر) .
 النخل الناشيء : النخل الناشيء من النوى يسمى (دقل ، الوان ، وجمع رعال ، وخصاب ، ومجهول) ، وفي سلطنة عمان (جش) وفي العراق ـ البصرة (غيباني ، وبعد الاثمار تسمى دقل).
 الفسائل : جمع فسيلة وهي النموات الخضرية (الافراخ ) المحيطة بجذع النخلة ، وتسمى (الودي ، والجثيث ، والفرخ).
 اجتثاث : قلع او فصل الفسيلة عن امها .
 الافتسال : زراعة الفسائل .
 الفطامة : نقطة اتصال الفسيلة بالأم .
 التعريب : قطع سعف النخيل .
 الشوك : جمع شوكة وهي (السلاء والشيقة ) ، والجمع ( سلاء ،وشيق ) ، وتسمى عملية ازالة الشوك في العراق ـ بغداد (التتخيت) وفي السعودية ـ القطيف ( الترويس ) ـ الهفوف (تسحيت ) ـ عسير ( بريش) .
 التذليل : عملية سحب العذوق من بين السعف وتدليتها وتوزيعها على قمة النخلة بانتظم قبل تصلب العراجين ، تسمى في البصرة (التدلية ) وفي بغداد (التركيس ) وفي القطيف والاحساء (التحدير ) وفي نجد والحجاز (تعديل العذوق ) وفي مصر (التقويص ) وسميت قديما ( التشجير ) .
 التكميم : هي تغطية العذوق بأنواع مختلفة حسب الغرض من العمية ، وفي اللغة وضع الكبائس (العذوق ) في اكمة (اغطية) صونها .
 جني الثمار : يسمى صرم النخل (الجذاذ).
 الاختراف : لقط الثمر اذا كان خلال (بسر) او رطب .
  القطف : ما قطفت من تمر ، تسمى عملية جني التمر في العراق ـ البصرة (قصاص النخل ) ، السعودية ـ الاحساء (صرام النخل) ـ نجد والحجاز (اختراف) .
 الخصف : (الخصاف) وتسمى الخصفة (حلاتة ، تصفية ، قوصرة ) وهي اوعية تصنع من خوص النخيل تكبس فيها التمور (الحلاوي ، الساير ، الزهدي ) ، الخصفة الكبيرة تزن 75 كغم اما الصغيرة وتتسع نصف الكبيرة فتسمى (نصيفية ).
 كيشة : عبوة الجلد تخزن فيها التمور في العراق .
 الدبس : عصير التمر ويسمى في العراق (دبس) وفي عمان (عسل السلح ) وفي مصر (عسل البلح) وفي ايران (شيرا) وفي اليمن (قطارة) .
 الشيص : الثمار غير العاقدة حيث تنمو ثمرتان او ثلاث ، وتكون ملتصقة بقمع الثمرة ، وتكون صغيرة الحجم ، وهي لاتصل الى مرحلة التمر ، وغير صالحة للاكل .
 الميتازينيا : (metaxinia) وضع هذا المصطلح swingle عام 1926 ، وهو التاثير المباشر لحبوب اللقاح على صفات الثمار ( الوزن ، والحجم ، وموعد النضج ) .
 التلقيح : (التابير ) هي عملية نقل حبوب اللقاح من النخلة المذكرة الى مياسم الازهار في النخلة المؤنثة ، ويكون يدويا او اليا ، تسمى هذة العملية في مصر وتونس (التذكير ) ، وفي السعودية ـ الاحساء والقطيف (التنبيت ) وفي الامارات (النبيت ) وفي العراق (التلقيح)
 المجث : ألة فصل الفسائل ، وهي عتلة حديدية ثقيلة ذات طرف مستدق ، وطرف عريض حاد ، وتسمى ( هيب ، او هيم ) .
 الري بمياة المد في البصرة ، وعلى ضفاف شط العرب تستمل طريقة ري خاصةتتكون من قنوات واسعة مفتوحة على ضفتي شط العرب بصورة عمودية ، يسمى المسقى الرئيسي للبستان (أبي ) تتفرع منه قنوات تسمى ( مخلاب او داير ) وتقسم ارض البستان الى عدة قطع صغيرة تسمى الواحدة منها (بشتكة) تحيط بها السواقي ( المخالب ) من ثلاث جهات ، يسقى النخل بهذة الطريقة مرتين يوميا بحركة المد والجزر .
 الينابيع : (الينابيع الاصطناعية ) ابتكر المزارعون قديما طرق الحصول على ينابيع جارية اصطناعية ، وذلك بحفر قناة عميقة او نفق عميق يبطن سقفة ، وجانباه بالحجر ، ويمتد لمسافات طويلة ، ويستدل على امتدادة من خلال نتؤات غير متباعدة تكون على شكل فوهات مغطاة للاستفادة منها في تنظيف المجرى ، وينحدر هنا النفق مع انحدار الوادي جامعا في مجراة المياة الزائدة لينتهي على شكل نبع جار يسقى منه ، وتسمى هذة الينابيع الاصطناعية في العراق (كهاريز ، مفردها كهريز ) ، وفي الحجاز (دبل ) ، وفي تونس ( خريقة ) وفي الجزائر (الفجار ) وفي المغرب (الخنارة) .
 اسماء النخلة : (العضدان جمع عضيد) النخلة التي صار لها جذع ، و (الجبار ، جمع جبارة) النخلة التي طالت وفاقت اليد (السحوق الجمع سحق وسحاق ) النخلة الطويلة وتسمى ( الشماء ، والباسقة ، والعميقة جمع ، الشم ، البواسق ، والعم ) .
 العجوة : هي عجينة التمر العادية او المخلوطة مع اليانسون او السمسم او البندق والجوز ، وتسمى بهذا الاسم في مصر والسودان والمملكة العربية السعودية ـ الحجاز وفي ليبيا ( عجين ) وفي اليمن ـ حضر موت (سيم ) وفي باكستان ـ كج (لغتي ) .
 الجرن : الجرين الموضع او المكان الذي يجفف في التمر .
 المسطح : الموضع و المكان الذي يبسط فيه التمر لتجفيفة .
 البقط : ماسقط من التمر على الارض اذا قطع بخطئة المخلب .
 الجنيب : صنف جيد من التمور .
 الحيس : الطعام لمتخذ من التمر والاقط والسمن وقد يوضع او التفتيت بدلا من الاقط .
 الجمار : القمة النامية ( البرعم الطرفي ) للنخلة ويتم استخراجها بعد السعف والالياف المحيطة به ن وهي سيلوزية بيضاء اللون طعمها حلو تقطع كشرائح وتؤكل .
 الصاعود : تطلق على الشخص الذي يرعى النخلة ويقوم بتسلقه أي الصعود الى رأسها .
 الطبق : سلة تستعمل لانزال العذق (العثق) من اعلى النخلة الى الاسفل بواسطة حبل .
 الترائك : (السبائط) هي العذوق التي ازيلت الثمار منها بشكل كامل وتستعمل كوقود او مكانس ويستعمل العرجون (ساق العذق ) (ساق التريكة ) بعد تلبينة وهو غير جاف في صنع الحبال القوية .
 العاتكة : النخلة التي لا تأتبر .
 العرية : النخلة المعراة والتي اكل ما عليها .
 العشة : النخلة التي قل سعفها ودق اسفلها .
 لصعلة : النخلة التي فيها عوج .
 الخوارة : النخلة التي فيها حمل غزير .
 الخريفة : نخلة غير مرتفعة يمكن بسهولة التقاط رطبها .
 المذراع : النخيل القريب من البيوت .
 السفافة : عملية سف خوص النخيل اي حياكتة بشكل هندسي وربطة مع بعضة البعض لانتاج العديد من المصنوعات اليدوية ويقوم بهذة العملية مجموعة من النساء المتمرسات ، ويمكن صبغ الخوص بالوان مختلفة لعمل الرسوم والاشكال على هذة المنتجات ومنها ( الحصران ، والمهفات ، المكانس ، القبعات) .


BASRAHCITY@BASRAHCITY.NET
BASRAHCITY.NET